الأخبار
10/14/2019  
ملحمة الأربعين العظيمة أحبطت مؤامرة الأعداء لإثارة الفتنة في العراق

متولي العتبة الرضوية:  
ملحمة الأربعين العظيمة أحبطت مؤامرة الأعداء لإثارة الفتنة في العراق

اعتبر متولي العتبة الرضوية المقدسة الشيخ أحمد المروي أن الحركة العظيمة من قبل محبي أهل البيت عليهم السلام والمتمثلة بملحمة مسيرة الأربعين الفريدة والضخمة، قد أحبطت كافة مؤامرات الأعداء وخططهم التي أعدوها للتفريق بين أبناء الشعب العراقي.

موقع (آستان نيوز): وطلب سماحة الشيخ المروي خلال لقائه بالأمين العام للعتبة العلوية المقدسة المهندس يوسف الشيخ رضي، زيادة نشر كتاب نهج البلاغة القيّم بين زوّار حرم أمير المؤمنين عليه السلام، وأضاف "أن كتاب نهج البلاغة القيّم، هو كنز من التعاليم الإسلامية، والفضائل الأخلاقية، وهو درس يعلّم البشر كيف تكون الحياة الطاهرة، ونشره هو أفضل طريقة لتعريف الزوّار أكثر بمولى المتقين الإمام علي عليه السلام." 

كما عبّر متولي العتبة الرضوية المقدسة عن شكره وتقديره لكرم الضيافة من قبل العتبة العلوية المقدّسة وأهل النجف لزوار الأربعين الحسيني، وقال: "تتوجه جموعٌ غفيرة من زوار الأربعين الحسينية لزيارة المرقد المنوّر للإمام علي عليه السلام. واستضافة هذه الجموع الغفيرة أمرٌ ليس بالسهل، وقد قامت به العتبة العلوّية المقدسة على أفضل وجه، الأمر الذي ينطبق أيضاً على أهل النجف والذين يستضيفون زوار أبي عبد الله عليه السلام بإخلاص وكرم." 

كما أشار حجة الإسلام والمسلمين المروي إلى مؤامرات الإستكبار لأجل التفريق بين أبناء الشعب العراقي، وقال "إن العدو يبذل قصار جهده لأجل القضاء على وحدة الشعب العراقي، إلا أن هذه الحركة العظيمة لمحبي أهل البيت عليهم السلام والمتمثلة بملحمة الأربعين الفريدة، قد أحبطت كافة مؤامرات الأعداء وخططهم." 
   
مشاهدة:81
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...