الأخبار
9/20/2019  
خلق الأمل والوعي و البصيرة من أهم واجبات رجال الدين تجاه المجتمع

 
خلق الأمل والوعي و البصيرة من أهم واجبات رجال الدين تجاه المجتمع

قال متولي العتبة الرضوية المقدسة الشيخ أحمد المروي إن خلق الأمل والوعي و البصيرة من أهم واجبات رجال الدين تجاه المجتمع.

موقع (آستان نيوز): وأضاف الشيخ أحمد المروي في مراسم بداية السنة الدراسية في الحوزات العلمية في خراسان التي أقيمت في حوزة "نواب" أن وظيفة رجال الدين هداية المجتمع، ولو كان هناك أمر أكثر أهمية من إرشاد المجتمع، فالله سبحانه وتعالى لجعله من واجبات الأنبياءو وأولياءه.

وأكد على أهمية التوقيت ومواكبة العصر في الحوزات العلمية حسب إحتياجات المجتمع، قائلا إن على مدى التاريخ، كانوا علماء الدين وحوزاتنا العلمية يسبقون الزمن دائما، ويعالجون القضايا والإحتياجات اليومية في المجتمع بجدية، ويجب أن يستمر هذا الطريق.

وأشار متولي العتبة الرضوية المقدسة إلى الدور الفعال لرجال الدين في تحقيق الثورة الإسلامية في إيران، مضيفا أنه "لو لم يكن هناك حضور واعي لعلماء الدين، لما حدثت الثورة أبدا، وثقة الشعب برجال الدين هي التي أدت إلى الإطاحة بالحكومة الإمبراطورية منذ 2500 عام، ويجب الحفاظ على هذه الثقة".

وتابع أن الوعي العام لدى الشعب الإيراني هو السبب في فشل المؤامرت المتعجرفة ضد إيران الإسلامية، ولو فرض هذا الحظر والتهديدات على أي دولة أخرى، لإنهارت خلال أشهر، ولكن مؤامرات العدو لم تثمر بنتيجة في إيران والدليل على ذلك وعي الشعب ودرايته وبصيرته.

وأضاف الشيخ أحمد المروي أن الشعب الإيراني ينبغي أن يعرف عن كرامة إيران الإسلامية وقوتها وعزتها، ويجب علينا نجعلهم يأملون بالمستقبل، وبإذن الله و تحت رعاية قائد الثورة الإسلامية الواعي والشجاع سنمر من هذه المرحة أيضا بكرامة، وستكون راية الثورة الإسلامية والشيعة مجيدة أكثر فأكثر.
 

 
مشاهدة:22
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...