الأخبار
5/15/2019  
السلام على رمضان

أجواء الحرم الرضوي المطهر في الأيام الأولي من شهر رمضان المبارك  
السلام على رمضان

يتردد صدى القرآن البهیج والمؤثر في رواق حرم الإمام الرؤوف کما أن روعة نسيم شهر رمضان الكريم تسعد قلوب الزوار. في هذه الأيام يتواجد بعض ضيوف الرحمن خلال شهر الخير في حرم ثامن الأئمة (ع)، إنهم يسمعون صوت أجنحة الملائكة مع صوت القرآن ويمضون أجمل رمضان في حياتهم إلى جانب الحرم الرضوي ويسلمون على رمضان سلاما كريما.

صوت القرآن البهيج في الحرم الرضوي
إحدى برامج العتبة الرضوية المقدسة في الشهر الفضيل هي إجراء محافل وجلسات قرآنية للزوار العرب في رواق دارالرحمة ويستظيف هذا الرواق الزوار العرب من الساعة 9 حتى 10 صباحا. ويعتبر هذا المحفل المنور فرصة لتلاوة كلام الله بالقرب من عترة النبي (ص) وهذا ما يجعل تلاوة القرآن أكثر متعة، ويتمكن الزوار العرب من الحضور في رواق الغدير في الحرم الرضوي قبل ساعة من الصلاة ويستمتعون بتلاوة القرآن الكريم وترتيله، ومن البرامج الأخرى للزوار العرب في شهر رمضان الكريم هي إقامة برامج خاصة للشهر الفضيل مثل قراءة دعاء الإفتتاح والأدعية الأخرى الخاصة بشهر رمضان في رواق دار الرحمة والغدير.

متعة الزيارة الأولى
يزور "قيس نصيف" البالغ من العمر 29 عاما مشهد الرضا (ع) للمرة الأولى وهو ضيف حرم الإمام الرؤوف في هذا الشهر المبارك وهو قادم من مدينة الحلة في العراق، يقول إن "مشهد قطعة من الجنة في الأرض وأشعر بالراحة والإطمئنان هنا وفي هذا الحرم المقدس".
وأضاف هذا الشاب العراقي أنا أتيت هنا منذ ثمانية أيام وتعلمت الكثير خلال هذه الفترة لأنني كنت أحضر في البرامج الثقافية والترويجية في الحرم، وأشار إلى تخصيص رواقي دارالرحمة والغدير للزوار العرب وقال "إن هنا وخلال هذه البرامج يتم تقديم المنتجات الثقافية باللغة العربية للزوار وتعتبر هذه المنتجات هدايا تذكارية ثمينة لأهلنا وأصدقاءنا".

رمضان في جوار الإمام الرؤوف

تقول "بتول علوي" زائرة من مدينة قندهار من أفغانستان إن "الطقس والأجواء بحرم الإمام الرضا (ع) رائعة جدا وكل من يدخل في الحرم هو ضيف الإمام (ع)، تقام برامج عظيمة للدعاء وترتيل القرآن الكريم في الحرم الرضوي المقدس والحضور في هذه البرامج يجعل شهر الخير شهرا لاينسى وأكثر جمالا".

وأضافت علوي أن "خلال هذه الفترة شاركت في دروس إرشادية للأسرى وسألت مستشاري الحرم عن المشاكل التي واجهتها".
واوضحت هذه الزائرة التي أتت إلى مدينة مشهد المقدسة مع طفلها الصغير أن "خلال فترة حضوري في المحاضرات وقراءة القرآن، تركت طفلي في روضة مهد الرضا (ع) حيث هناك يعلمونهم المفاهيم الدينية بلغة الطفولة".
   
مشاهدة:29
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...