الأخبار
5/13/2018  
ضيوف مؤتمر زراعة قوقعة الأذن الدولي يزورون متحف العتبة الرضوية المقدسة

 
ضيوف مؤتمر زراعة قوقعة الأذن الدولي يزورون متحف العتبة الرضوية المقدسة

 زار وفد من الأطباء والأخصائیون من داخل البلاد و خارجها المشاركون في مؤتمر "زراعة قوقعة الأذن والعلوم المرتبطة" حرم الإمام علي بن موسى الرضا (ع) والمتاحف الموجودة فيه.
 أفاد موقع آستان نيوز" أن هذا الوفد الذی یتکون من 20 طبيبا، يضم متخصصين إيرانيين ومتخصصين قادمين من بلجيكا، وسويسرا، وروسيا، وأستراليا، وأمريكا، والنمسا، وبريطانيا.
زار هذا الوفد عصر أمس الحرم الرضوي المطهر وتجول في بعض صحونه وأروقته، متعرفا على الآثار المعمارية فيه التي تسلط الضوء على التاريخ والثقافة الإيرانية الإسلامية.
أجرى مراسل " آستان نيوز" لقاء مع بعض أعضاء هذا الوفد على هامش هذه الزيارة، كان منها لقاء مع أخصائي الأنف والأذن والحنجرة البلجيكي " بل غوارتز" الذي أعرب عن إعجابه ودهشته بالفنون المتنوعة المستخدمة في كافة أجزاء هذا المكان المقدس، وقال: لم أكن أتوقع أن الحرم الرضوي المنور بهذه الروعة والخصوصية.
وأضاف: لقد أعجبني كثيرا التعرف على العادات والتقاليد الدينية والوطنية للشعب الإيراني كالمشاركة في صلاة الجماعة، والحضارة القديمة التي يحتفظون بها منذ آلاف السنين.
كما تحدث " باب شنون" المتخصص في علوم الأعصاب من كاليفورنيا مبيّنا دهشته من عمارة الحرم الرضوي المنور، قال: لقد سحرت بالفنون المستخدمة في أماكن الحرم الرضوي المتنوعة.
وقال أيضا فی سیاق زيارته المتحف المركزي في العتبة الرضوية المقدسة: على الرغم من أننا لم نتمكن من مشاهدة كافة أقسام هذا المتحف إلا أننا استمتعنا بمشاهدة هذا المقدار القليل من الآثار التاريخية والفنية النفيسة كالآثار الفنية التاريخية المصنوعة يدويا، والآثار المزينة بالآيات القرآنية.
وأضاف: لقد أعجبنی كثيرا تطوع الكثير من أبناء الشعب الإيراني بالخدمة في هذا المكان، وقيامهم بالأعمال المختلفة كتنظيف والكناسة وذلك حتى يؤدي الزائرون زيارتهم براحة نفسية وطمأنينة.
 وتحدثت أيضا على هامش هذه الزيارة مديرة قسم زراعة قوقعة الأذن في أحد مراكز موسكو الطبية "ناتاليا كالينيتشوا" قالت: بالنسبة لي كسائحة أجنبية أرى حال الناس والأجواء في هذا المكان جيدة جدا ومؤثرة.
وأشارت إلى البرامج الدينية التي يقيمها المسلمون، كإقامة صلاة والدعاء، وقالت: سمعت عن هذه البرامج سابقا ولكنني الآن سعيدة جدا لأني تمكنت من مشاهدتها عن قرب.
واعتبرت فنون العمارة في الحرم الرضوي المنور فريدة لاسیما جدران أروقته المطعمة بالمرايا.
الباحث الهولندي " مارتين اختر برك" أشار إلى أن هذه الزيارة هي أول زيارة له لمدينة مشهد المقدسة وقال: عندما دخلت الحرم الرضوي المنور أحسست وكأني أزوره وأتجول فيه للمرة الثانية.
وقال: لفتني وشد انتباهي تزيين جدران أروقة هذا المكان المقدسة بالمرايا.
 تجدر الإشارة أن ضيوف هذا المؤتمر الدولي شاركوا أيضا في البرامج الثقافية التي أعدّتها لهم مديرية الزائرين غير الإيرانيين في رواق دار الرحمة والتي كان من بينها عرض الأفلام القصيرة التي تعرفهم بتاريخ وأقسام الحرم الرضوي المطهر.

   
مشاهدة:96
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...