الأخبار
8/1/2019  
محبة أهل البيت (ع) ثروة كبيرة للشعبين الإيراني والعراقي

قائم مقام متولي العتبة الرضوية المقدسة:  
محبة أهل البيت (ع) ثروة كبيرة للشعبين الإيراني والعراقي

التقى قائم مقام متولي العتبة الرضوية المقدسة بمتولي العتبة الكاظمية الجديد عليهما السلام حيدر حسن الشمري، عشية استشهاد الإمام الجواد (ع).

موقع (آستان نيوز): وبارك قائم مقام العتبة الرضوية المقدسة مصطفى خاكسار قهرودي لحسن الشمري نيابة عن سادن العتبة الرضوية المقدسة الشيخ أحمد المروي، وقال إن محبة الإيرانيين والعراقيين لأهل البيت عليهم السلام وإيمانهم بهم ثروة كبيرة، وهذين الشعبين أمة واحدة بسبب هذا الإيمان، وأحداث كبرى مثل مسيرة الأربعين الحسيني ترمز إلى محبتهم الكبيرة لأهل البيت عليهم السلام وهذا الأمر يوفر الأرضية اللازمة لظهور المنجي الإمام المهدي (عج).

وأكد قائم مقام العتبة الرضوية المقدسة أن انتصارات الشعبين الإيراني والعراقي على الأعداء من بركات ثقافة أهل البيت عليهم السلام، والأمة التي تأسست على الثقافة العلوية والحسينية والرضوية لن تكون أبدا في موقف ضعيف أو سلبي ولن تستسلم أبدا، واليوم وببركة الأئمة المعصومين عليهم السلام وولاية الفقيه والمراجع في العراق وجبهة المقاومة، أعداء المسلمين أصبحوا ضعفاء في المنطقة.

وأشار خاكسار قهرودي إلى إرشادات متولي العتبة الرضوية المقدسة حول التعاون المشترك بين العتبات المقدسة في إيران والعراق وعبر عن أمله أن نتائج هذا التعاون ستؤدي إلى تطور نوعي وكمي في مستوى خدمة الزائرين.

من جهته رحب متولى حرم الإمامين الكاظمين عليهما السلام بسادن العتبة الرضوية المقدسة وقائم مقامه وتمنى لهم النجاح في خدمة زوار الإمام الرضا (ع)، كما أثنى على حضوره في الخطاب ومراسم تغيير العلم في أيام شهادة جواد الأئمة (ع).

وأشار الدكتور حيدر حسن الشمري إلى بركات ثقافة أئمة الأطهار عليهم السلام في التنمية والبناء المعنوي والتعليمي للمجتمع وأكد أن السعي لتطوير حرم الإمامين الكاظمين عليهما السلام هو من ضمن برامجنا.  
مشاهدة:31
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...