الأخبار
7/9/2018
انعقاد مؤتمر كاسبيان الدولي قريباً في المستشفى الرضوي التخصصي 

بالتعاون مع رابطة علاج حالات العيوب الخلقية (CSI) في أوروبا؛   
انعقاد مؤتمر كاسبيان الدولي قريباً في المستشفى الرضوي التخصصي 

 
 أعلن الدكتور بهزاد علي زاده؛ المدير الإداري لمؤتمر "كاسبيان" الدولي الثاني عن انعقاد كل من مؤتمر "CASPIAN " ومؤتمر "IRAN CTO" في مدينة مشهد المقدسة، في المستشفى الرضوي التخصصي.
أفاد موقع" آستان نيوز" أنّ الدكتور "بهزاد علي زاده" المتخصص بأمراض القلب الخلقية وقلب الأطفال قال: نظرا لردود الفعل الإيجابية على إقامة مؤتمري "كاسبين" و"إيران CTO" في العام الفات قرر مسؤولو المستشفى الرضوي، والفريق التنفيذي لهذين المؤتمرين إقامتهما هذا العام في أربعة أيام متوالية لتقديم أفضل فائدة للأطباء المشاركين. 
وبيّن أنّ أسلوب إقامة هذين المؤتمرين ستكون مختلفة، حيث سيتم التركيز أكثر على البث الحي للعمليات
 (Live Case Presentation) من المراكز المختلفة مضافا لإلقاء المحاضرات العلمية.
وسيكون هناك تنسيق وتعاون مع مستشفيات المحافظات الأخرى في إيران هذا العام، كمستشفى كوثر في شيراز، ومستشفى الشهيد رجائي في طهران، بالطبع سيكون هذا التعاون والتنسيق في مشهد المقدسة مع جامعة العلوم الطبية، ومستشفى الإمام الرضا(ع).
وبناء عليه فإنّ بعض العمليات ستجري في هذه المستشفيات وتبث في قاعة المؤتمر الرئيسة في المستشفى الرضوي، وسيكون بمقدور المشاركين طرح مداخلاتهم على الأطباء المتخصصين أثناء العملية. 
وأفصح الدكتور "علي زاده" عن إقامة علاقات واسعة بين المستشفى الرضوي وبقية المراكز الصحية والجمعيات العالمية من أجل إقامة هذا المؤتمر، وقال: على الرغم من وجود نماذج لمثل هذا التعاون في إيران إلا أنها ليست بهذا النطاق الواسع.
ردود فعل إيجابية ونتائج قيمة
 وقال الأمين التنفيذي لمؤتمر كاسبين الدولي: التدخلات غير الجراحية عن طريق الجلد وبصورة مغلقة بواسطة (angiography) – أسلوب حديث لتصوير الأوعية الدموية -يستخدم منذ زمن بعيد في العالم، ولكن هو أسلوب جديد في بلدنا، بالطبع هو أسلوب متطور جدا.  
لهذا الأسلوب الكثير من المزايا للمريض حيث يقلل مدة النقاهة، ويستطيع المريض بعده مواصلة حياته الطبيعية.
وبيّن أن أطباءنا بذلوا الكثير من الجهود للوصول إلى هذه المهارات، ثم قال: هذه المؤتمرات التي نقيمها تعطي متخصصي البلد دافعا وقدرة أكبر للتطور في هذا المجال، وتعرفهم أيضا على الأدوات والتقنيات والإمكانيات الجديدة مما يزيد في مستواهم العلمي.
كما أن إقامة هذه المؤتمرات بشكل مستمر في السنوات الأخيرة أدى إلى أن نعرف في الساحة الدولية، وبيّن للجميع أن لدى المتخصصين الإيرانيين ما يقدمونه في هذه المجالات. 
وأكدّ على أهمية التعليم خلال المؤتمرات، وقال: تلقينا في العام الماضي، تعليقات وملاحظات رائعة من المشاركين الإيرانيين، وهذا يدل على ارتقاء مستواهم العلمي بسبب إقامة هذه المؤتمرات.
واعتبر الموارد السابقة نتائج لإقامة مثل هذه المؤتمرات على المدى الطويل، وقال: النتائج السريعة لإقامة مثل هذه المؤتمرات الدولية هي معالجة المرضى المنتخبين من قبل فريق الأطباء المتخصصين المشاركين في المؤتمر من داخل إيران وخارجها.    
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...