الأخبار
12/6/2017
إقامة احتفال  الوحدة رمز المقاومة والانتصار الكبير في الحرم الرضوي المنور

بالتزامن مع السابع عشر من ربيع الأول؛  
إقامة احتفال الوحدة رمز المقاومة والانتصار الكبير في الحرم الرضوي المنور

 
 أقيم بالتزامن مع السابع عشر من شهر ربيع الأول ذكرى ميلاد الرسول الأعظم (ص) والإمام الصادق (ع) مراسم احتفالية باسم " الوحدة رمز المقاومة والانتصار" في رواق الإمام الخميني (ره) داخل الحرم الرضوي المنور.
 أفاد موقع العتبة الرضوية الإعلامي عن مشاركة ممثل الولي الفقيه في محافظة خراسان الرضوية وإمام الجمعة، ومتولي العتبة الرضوية المقدسة، ومسؤولي المؤسسات في الدولة والجيش والزائرين والمجاورين من أهل السنة والشيعة في هذه المراسم الاحتفالية التي ألقى فيها الشعراء قصائدهم في مدح الرسول الأعظم (ص) والإمام الصادق (ع)، وأنشد ورواديد أهل البيت (ع) أناشيد الولاء والمحبة والوحدة وبارك الجميع انتصار محور المقاومة على داعش والقضاء عليها.
بدأ هذا الاحتفال اليوم الساعة التاسعة صباحا بتلاوة عطرة لآيات من الذكر الحكيم ثم أنشد رواديد أهل البيت سعيد حداديان ومرتضى طاهري المدائح.
وشاركت فرقة ولي العصر (عج) بإنشاد التواشيح والأناشيد أيضا وألقى علي زمانيان، ومولوي محمود برويزي نيا الأشعار في وصف ومدح الرسول الأكرم (ص) والإمام الصادق (ع)، وألقيت كلمة من قبل فتاة معاقة أصيبت أثناء الدفاع عن مراقد أهل البيت (ع) في الاحتفال أيضا.
 ورفع متولي العتبة الرضوية المقدسة في هذه المراسم الستار عن المصحف الشريف الذي خططه الفنان الباكستاني " قمر سلطان" والذي أهداه للحرم الرضوي المنور، ثم قام بتكريم عدد من عوائل شهداء العالم الإسلامي؛ وهم عوائل الشهيدان محمود مكي ومحمود عبد الله من البحرين، والشهيدان عباس الشريف و حسين الشريف من سوريا، والشهيد ابراهيم حميد محمد حميد الدين من اليمن، والشهيد رضوان محمد ارحمه من لبنان، والشهيد السيد محمد حسين رضوي من باكستان، والشهيد ابو حامد توسلي من أفغانستان، والشهيد عبد الخضراء بارسا من العراق، والشهيد زكزاكي من نيجيرية، والشهيدان حجة الإسلام محمود تقي بور ومحرابي من إيران.
وألقى حجة الإسلام والمسلمين حائري كلمة حول الوحدة رمز المقاومة والنصر، وقدم خدام الحرم الرضوي المنور العصير والحلوى لجميع الزوار والمجاورين المشاركين في هذا الاحتفال.
 تجدر الإشار إلى إقامة مراسم احتفالية بأسبوع الوحدة والمولد النبوي الشريف وميلاد الإمام جعفر الصادق (ع) الليلة بعد إقامة صلاتي المغرب والعشاء في الرواق الكبير للإمام الخميني (ره).  
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...