الأخبار
8/1/2018
العمل على تهيئة المقدمات اللازمة لزيارة ميسرة للإخوة الباكستانيين

معاون مرکز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة؛   
العمل على تهيئة المقدمات اللازمة لزيارة ميسرة للإخوة الباكستانيين

 
أكدّ معاون مرکز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة أنّ للزوار الباكستانيين مكانة خاصة في قلب الشعب الإيراني، وقال: يجري الآن العمل على تهيئة المقدمات اللازمة لزيارة ميسرة ومريحة للإخوة الباكستانيين.
وفقا لتقرير الموقع الإعلامي "آستان نيوز" التقى السيد جواد جعفري معاون مرکز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة وعدد من موظفي هذا المركز بمسؤولي مواكب وحملات الزيارة الباكستانيين، ودار الحديث في هذا اللقاء حول مشكلات هذه الفئة من الزوار في مدينة مشهد وفي الحرم الشريف.
وفي هذا اللقاء أشار السيد جعفري إلى أهمية مقولة الزيارة، وقال: لزوار مراقد وعتبات آهل البيت(ع) لاسيما المرقد النوراني لمولانا علي بن موسى الرضا(ع) مقامة ومنزلة سامية عند الباري تعالى.
وأكدّ انّ خدمة زوار الإمام الرضا(ع) هي فخر وشرف لمن يقوم بها، وأضاف: سأل شخص يوما آية الله بهجت عن عمل يقوم بها ليكسب مرضاة الباري تعالي، فأجاب: "لا خدمة أفضل وأشرف عند الباري تعالى من خدمة زائري الإمام الرضا(ع)".
وقال: لا تقتصر خدمة الزائرين على الخدمات المقدمة داخل الحرم الشريف؛ بل يجب أن تشمل جميع مراحل سفر الزائر وإقامته منذ لحظة دخوله الأراضي الإيرانية، وكل من يساهم في هذا الأمر هو خادم للإمام ومأجور على عمله.  
وأوضح السيد جعفري أنّ الإيرانيين يكنون مجبة وتقديرا خاصا للزائرين الباكستانيين، وقال: لقد أوصى سماحة السيد قائد الثورة مرارا بالزائرين الباكستانيين، وفي كلماته استخدم عبارة الزوار الباكستانيين الأعزاء، وهذا الأمر يثبت الأهمية والمكانة الخاصة لهؤلاء الأعزة لدى المسؤولين والمواطنين الإيرانيين.
وأضاف: نأمل أن نتمكن بالتعاون مع مسؤولي المواكب والحملات من تهيئة مقدمات وظروف الزيارة الميسرة والمريحة للإخوة الزائرين الباكستانيين.
كما أشار معاون مرکز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة إلى بعض الخدمات التي تقدمها العتبة للزائرين غير الإيرانيين لاسيما الزائرين الباكستانيين، وقال: تقوم العتبة الرضوية المقدسة باستضافة حملات ومواكب الزيارة لمدة ثلاثة أيام، وتقدم لها وجبات الطعام في أماكن نزولها وإقامتها، كما يتم توزيع بطاقات الدعوة لمضيف الحرم الشريف بين هؤلاء الزوار لمرة واحدة.
بدورهم عبّر مسؤولو مواكب وحملات الزيارة الباكستانية عن شكرهم وتقديرهم للعتبة الرضوية المقدسة للخدمات التي تقدمها للزائرين الباكستانيين ولعموم الزائرين غير الإيرانيين، لاسيما البرامج الثقافية الدينية الخاصة بالزوار الباكستانيين والتي تقام في رواق الكوثر في الحرم الرضوي الشريف.   
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...