الأخبار
10/11/2018
أكثر من 66 ألف زائر غير إيراني حصلوا على وجبات الطعام الرضوي المُتّبَرك

منذ بداية السنة الإيرانية الحالية 1397 هجري شمسي،   
أكثر من 66 ألف زائر غير إيراني حصلوا على وجبات الطعام الرضوي المُتّبَرك

 
قال مسؤول مضيف صحن الغدير: أكثر من 66 ألف زائر غير إيراني ومنذ بداية العام الإيراني الحالي إلى الآن حصلوا على وجبات من الطعام الرضوي المتبرك.
قال علي أصغر يزداني مسؤول مضيف الإمام الرضا (ع) خلال حواره مع مراسل "آستان نيوز": منذ بداية العام الإيراني الحالي وإلى الآن، تم استضافة حوالي مليونين و487 ألف زائر في مضيف حرم الإمام الواقع في صحن الغدير، ومنهم ما يفوق الـ 66 ألف شخص من الزوار غير الإيرانيين.
وأشار إلى ازدياد قابلية الاستضافة في هذا المضيف، وتابع قائلا: قدرة الطبخ في مضيف الإمام الرضا(ع) في صحن "الغدير" وعند بداية عمله كانت تغطي وجبات الغداء والعشاء لعشرة آلاف شخص، ولكن حالياً فيتم تقديم ثلاثة وجبات؛ الفطور، والغداء والعشاء وفي غير أيام المناسبات لحوالي 13 ألف شخص، والذين يتوزعون على حولي 7 آلاف شخص لوجبات الغداء، و5 آلاف لوجبات العشاء، وحوالي ألف شخص لوجبات الفطور.
يزداني أشار إلى "مشروع إطعام المحرومين" الذي يُنَفَذ من قبل العتبة الرضوية المقدسة كل سنة خلال أيام شهر رمضان المبارك، وقال: في شهر رمضان المبارك للعام الماضي تم إعداد حوالي 40 ألف وجبة مُتَبَركة، وتم توزيعها في المناطق المحرومة، وهذا العام علاوةً على تقديم الطعام للزوار في المضيف، فإنه سيتم إرسال 10 آلاف وجبة من الطعام المُتبرَك إلى المناطق المحرومة.
وصرّح مسؤول مضيف الإمام الرضا(ع) الواقع في صحن "الغدير" بأنه: في ليلتي تاسوعاء وعاشوراء الحسين(ع) لهذا العام، وعلى الترتيب تم توزيع 16 ألف و18 ألف وجبة غذاء مُتبرَك على زوار العزاء الحسيني وذلك في رواق الإمام الخميني (ره) في الحرم الرضوي.
وأوضح أنّ مضيف الإمام الرضا(ع) قدم يومياً 18 ألف وجبة طعام مُتبرَك لمواكب الزائرين المُشاة في العشرة الأخيرة من شهر صفر في العان الفائت، وقال: يتم أيام الخميس إرسال 1500 وجبة طعام مُعَدّة في مضيف الإمام الرضا(ع) إلى المناطق المحافظات المحرومة، وذلك بالتعاون مع مدير شؤون رفاه الزائرين، ومعاونية الإمداد في العتبة الرضوية المقدسة أيضاً تقيم مراسم إطعام في مساجد ضواحي مدينة مشهد، حيث يتم ومن خلال إعداد قوائم للمساجد تقديم الطعام المطلوب لهم.
وأضاف: تمّ افتتاح مضيف الإمام الرضا(ع) الواقع في صحن "الغدير" بحضور سماحة متولي العتبة الرضوية المقدسة في 20 \ 3 \ 2017، ويستضيف أعداد كبيرة من زوار الإمام الرضا (ع). وبالإضافة إلى حولي 90 شخص من القوى العاملة الرسمية ومن مؤسسة التأمين والدعم الرضوي، فإن هناك 130خادم و80 خادمة يخدمون بشكل تطوعي في فرع مضيف الإمام الرضا(ع) الواقع في صحن "الغدير".
يزداني أشار إلى عملية طبخ الطعام في مضيف الإمام الرضا(ع) الواقع في صحن "الغدير" وأضاف: لأجل طبخ الطعام المُتبرَك في مضيف الإمام الرضا(ع) يتم استخدام طاقة الغاز والبخار، ويتم الطبخ بشكل ميكانيكي ونصف آلي، الأمر الذي يؤدي إلى تسريع طبخ الطعام المُتبرَك لتقديمه للعدد الأكبر من الزوار بالإضافة إلى تحسين جودته.
كما قال: واحدة من ميزات أنظمة الطبخ الآلية في مضيف الإمام الرضا(ع) هي التقليل من تكسر الأرز الإيراني خلال عملية الإعداد والطبخ، وهناك حوالي 24 جهاز لطبخ المرق تعمل على أنظمة البخار علاوةً على مواقد الغاز التقليدية؛ والتي تُستَخدم لطبخ أطعمة المرق والتقنية الموجودة في هذه الأجهزة تؤدي إلى أن يُطبَخ المرق بشكل أفضل وأجود.   
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...