الموقع الرَّسمِی للعَتَبَةِ الرضوِیَّة المُقَدَّسة

1395/3/1 شنبه

تاریخُ تأسیس مَتاحِف العتبَة الرضویَّة المُقدَّسَة

.

تاریخُ تأسیس مَتاحِف العتبَة الرضویَّة المُقدَّسَة


تاریخُ التأسیس
إنَّ لمتحَفِ العتبةِ الرضویّة المقدسَة کما مکتبتهَا المرکزیَة تاریخاً بقدَمِ المضجَعِ المنَوَّر لثامِنِ الأئمَّة علیه السلام، والهدفُ مِن تَأسیسِ هذا المرکَز الثقافیّ فی العتبة الملکوتیّة للإمام الرضا(ع) هو عَرضُ الآثار والتحفِ القدیمَة الموجودَة فی الحرَم الشَریف، بالإضافة إلى نماذج من الآثار النفیسة التی أهداها موالو أهل البیت علیهم السلام أو وقوفوها على الحرم المنور، فهؤلاء الموالون دفعهم حبهم وولاؤهم لأهال البیتعلیهم السلام لإهداء أشیاء ثمینة ونادرة للعتبة الرضویة المقدسة.

الهدایا والنَفائِس
الأشیاء المهداة إلی الحرم الشریف أو المصنعّة خصیصا له وعندما تصبح غیر صالحة للاستعمال بعد سنوات من الاستخدام، و بسبب قیمتها التاریخیة والمعنویة کانت تحفظ فی مخزن خاص، وبحسب الوثائق الموجودة تمّ فی العام 1937مـ تخصیص مکان فی الحرم المنور لعرض هذه التحف التاریخیة، وقد زار المکان الکثیر من العلماء والمسؤولین الإیرانیین، بالإضافة إلى العدید من المستشرقین.

مَراحِلُ لبِناء
فی العام 1945مـ أفتتح متحف العتبة الرضویة المقدسة فی بناء یقع شرق مسجد جوهرشاد وإلى جانب مقبرة الشیخ البهائی، بناء المتحف تشکل من ثلاث طبقات، بمساحة 1034 متر مربع، وفی العام 1976مـ جرى نقل موجودات المتحف إلى قاعة المراسم فی الحرم المنور والموجودة فی صحن المتحف، وبوشر بتشیید بناء جدید للمتحف فی الضلع الجنوبی للحرم الشریف، وفی العام 1977 مـ افتتح البناء الجدید، وضم هذا البناء قاعتین فی طابق واحد، بمساحة حوالی 1300 متر مربع، وعرض فیه أشیاء وتحف کثیرة ومتنوعة منها: السجاد الیدوی النفیس، والأوانی القدیمة، والأسلحة القدیمة، وبعض التحف الأخرى، بالإضافة إلى قطع ممیزة من عمارة الحرم المنور، والأثاث العتیق والثمین المستخدم فیه، والتی تمّ استبدالها فی أثناء عملیات التوسعة والترمیم، مثل وسائل الإضاءة والمحاریب، والأبواب.

فی عَهدِ الثَورَةِ الإسلامیَّة
ببرکة نظم الجمهوریة الإسلامیة فی إیران شهدت العتبة الرضویة المقدسة تحولات ثقافیة عظیمة، وقد أدت الإدارة الحکیمة والرشیدة لسماحة آیة الله واعظ الطبسی متولی العتبة الرضویة المقدسة إلى تسارع ملموس وازدهار معتبر فی النشاطات الثقافیة للعتبة الرضویة، ولم تکن متاحف الروضة المنورة مستثناة من هذه القاعدة؛ حیث شهدت تطورا کبیرا وتحولات هامة.

فالمساحات المخصصة للمتاحف تضاعفت عدة مرات، وتم افتتاح القاعات التخصصیة الواحدة تلو الأخری، والیوم وصل عددها إلی 16 قاعة ومتحف تعرض 16 مجموعة متحفیة خاصة، وهی: متاحف القرآن الکریم والنفائس، وهدایا السید قائد الثورة، وتاریخ الحرم الرضوی، والسجاد وعلم الإنسان(الأنثروبولوجیا)، ومجموعات: الطوابع البریدیة، والعملات النقدیة، والمسکوکات، والفنون التصویریة، والأحیاء البحریة، والمیدالیات، والأسلحة، وعلم النجوم، والساعات، والأوانی، وقاعة الأستاذ الفنان فرشجیان، وهی جمیعها فریدة من نوعها، وذا قیمة عالیة، وهذا فاق بکثیر ما کان موجودا فی متحف العتبة المنورة قبل انتصار الثورة الإسلامیة المبارکة.



عدد الزيارات: 391

تصاوير:
 
سجل
 
 

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
 

إقرأ أیضاً بِهذأ الخُصُوص :
تَرجمَة کِتاب «رَمضَان مَع القُرآن» إلی مُختلف اللُغات
  • 1437/9/5 الجمعة تَرجمَة کِتاب «رَمضَان مَع القُرآن» إلی مُختلف اللُغات
    على أعتاب شهر رمضان المبارک أصدرت إدارة الزائرین غیر الإیرانیین فی العتبة الرضویة المقدسة ترجمة کتاب «رمضان مع القرآن» تألیف حجة الإسلام والمسلمین محسن قرائتی الی عدَّة لُغات؛ لیتمّ توزیعه علی الزائرین غیر الإیرانیین.