الأخبار
9/8/2017
إهداء علي رضا دبير ميدالياته 13 إلى متحف العتبة الرضوية المقدسة

 
إهداء علي رضا دبير ميدالياته 13 إلى متحف العتبة الرضوية المقدسة

 
 بالتزامن مع عشرة الولایة وذکرى میلاد الإمام الهادی (ع) أهدى علی رضا دبیر بطل الأولمبیاد الإیرانی میدالیاته 13 إلى متحف العتبة الرضویة المقدسة.
 أفاد موقع العتبة الرضویة الإعلامی أن البطل الأولمبی والعالمی ونائب رئیس اللجنة الأولمبیة الوطنیة "علی رضا دبیر" أهدى خلال زیارته للحرم الرضوی المطهر ضمن مراسم حضرتها عائلته وعدد من مسؤولی العتبة الرضویة 12 میدالیة ذهبیة من المیدالیات الأولمبیة والعالمیة والآسیویة، ومیدالیة فضیة لمتحف العتبة الرضویة المقدسة.
 قال "علی رضا دبیر" فی هذه المراسم: أفتخر بخدمة الإمام الرضا (ع) منذ عشرین عاما، ففی عام 1998مـ استلمت نوط خدمة حرم الإمام علی بن موسى الرضا (ع) وأنا سعید جدا لأنی کنت خادما للإمام (ع) فی أفضل سنوات حیاتی.
وبفضل الله ورعایة الإمام الرضا (ع) تمکنت من الفوز بهذه المیدالیات، وأن مسرور لأنی أضعها فی مکانها وبیتها الواقعی.
 وقال: لولا لطف وعنایة أهل البیت (ع) لم أتمکن من تحقیق کل هذه المفاخر، إن کل نجاحاتی مرهونة بألطاف ورعایة الإمام الرضا، کنت أقول لنفسی دائما قبل بدء المباریات: إذا فزت بمیدالیة فسأهدیها للعتبة الرضویة المقدسة، ولهذا السبب أنا الآن أقدم جمیع المیدالیات التی فزت بها للإمام الرضا (ع).
فی الواقع الابتعاد عن هذه المیدالیات أمر صعب على کل ریاضی. عندما أنظر لأی واحدة منها أتذکر کل المصاعب والمشاکل التی تحملتها للوصول إلیها، ولکن أنا مطمئن من أنی أضعها فی مکان الصحیح والآمن الذی سیتکفل فیه بالحفاظ علیها وصیانتها بکل الدقة.
 وتحدث أیضاً فی هذه المراسم "علی رضا اسماعیل زاده" معاون التوسعة الإداریة والدعم فی العتبة الرضویة المقدسة، قال: العتبة الرضویة المقدسة تهتم بشکل کبیر فی حفظ وصیانة المیدالیات المهدات من قبل أبطال بلدنا، وهذا التراث الذی وصل إلى أیدینا تراث قیم جدا وسنسعى للحفاظ علیه بدقة فائقة.
 وقال: هذا العمل یدل على الحب والعشق الموجود عند الریاضیین تجاه الأئمة الأطهار (ع)، وتوسل أبطالنا قبل البدء بالمباریات بالأئمة المعصومین (ع) هو أمر یستحق التقدیر.
وقال: أتقدم بالشکر لجمیع الریاضیین الأبطال الذین أهدوا ثمرة جهد وتعب سنوات إلى متحف العتبة الرضویة المقدسة، فأبطال قطرنا رفعوا علمنا الثقافی الإیرانی المزین باسم الله فی جمیع بقاع العالم وزادوا بلادنا عزة ورفعة وهذا العمل القیم یستحق التقدیر. وستبذل العتبة الرضویة المقدسة کل جهدها لتکون أفضل حافظ لهذه الجوائز حتى تصل إلى أجیال المستقبل.
 یجدر التذکیر بأن "علی رضا دبیر" حقق الفوز والفخر لبلدنا لسنوات فی ریاضة المصارعة الحرة بالأوزان 58، 63، 66 کغ . وفاز بالمیدالیة الذهبیة الأولمبیة فی سدنی 2000 وبذهبیة بطولة العالم عام 1998 وبثلاث میدالیات فضیة لبطولة العالم عام 1999 و2001 و2002 وبالمیدالیة الفضیة فی دورة الألعاب الآسیویة فی بوسان 2002مـ.
   
 
تعليقك

نظر شما
الاسم
البرید الإلکترونی
الموقع الإلکترونی
التعلیق
...